الجمعة، 15 مايو، 2015

تصحيح تطبيقات أسلوبي المدح والذم وأسلوب النداء

بواسطة : Abdellah abou bella بتاريخ : 1:28 م
هجرة الأدمغة العربية
     صارت الهجرة اليوم ، بمختلف أنواعها ، سواء أكانت مشروعة أم كانت غير مشروعة تَقُضُ مضجع الجميع في العالم ، نظراً لنتائجها المُقلقة . وأخطرُ الهجرات عندنا -نحن العرب- هي هجرة الأدمغة والكفاءات إلى الدول المتقدمة في مجالات الاقتصاد والعلوم والفكر والفن . فبئس الهجرة هجرة الأدمغة . وغير خاف أن لهذه المُعضلة آثاراً خطيرة على واقع أُمتنا ومستقبل التنمية الاقتصادية والعلمية والاجتماعية فيها. ومن هذه الآثار: ضياعُ جُهود الكفاءات العربية لصالح الدول الغربية، تبديدُ الموارد البشرية والمالية العربية التي أُنفقت في تعليم وتدريب هذه الكفاءات التي تستفيدُ من خدماتها تلك البلدان دون مقابل، إضعاف البحث العلمي في البُلدان العربية وتدهوُرُه.

تطبيقات على النداء والمدح والذم     ومما يدعو إلى الإستغراب في الوطن العربي أنه في مواكبة ارتفاع معدلات هجرة الأدمغة العربية إلى الخارج ، يزداد اعتماد غالبية البلدان العربية على الأطر والكفاءات الأجنبية في ميادين شتى ، بتكاليف اقتصادية ومالية باهظة في أغلب الأحيان .
    فرفقاً بكفاءاتنا [أيها المسؤولون] ، لأن الإعتماد على أطرنا العربية في بناء الوطن أمر ضروري ، فنعم العمل التدبير الذي يقود إلى حُسن استغلال ما يحفل به الوطن العربي من كفاءات وأدمغة . فيا لرؤساء دولنا لعلمائنا الشباب المغتربين ، ويا شبابنا المهاجر ، ساهم في تقدم الوطن .



جلال معوض . مجلة شؤون عربية . العدد 74 (يوليوز 1993) – (بتصرف)

أولا : الفهم :

1- اشرح حسب سياق النص ما يلي :
- المعضلة : المشكلة الصعبة التي يستعصي حلها  – باهظة :غالية ، ومرتفع ثمنها  
- يحفل : يمتلئ ، يكتظ ، يعج 
2- اختر ما يناسب مضمون النص العام مما يلي :
- دعوة الأدمغة العربية إلى الهجرة لاكتساب التكوين والخبرة المناسبين
- مؤاخذة العقول العربية على عدم استفادتها من الهجرة إلى الدول المتقدمة
- التحسر على التفريط في الأدمغة العربية المهاجرة إلى الدول المتقدمة    ×
3- حدد قيمة النص مستدلا عليها
من القيم التي يحملها النص :
- قيمة توعوية : وتتمثل في إبراز مخاطر هجرة الأدمغة والتحسيس بأهمية الكفاءات الوطنية ، والدعوة إلى الحفاظ عليها وعدم التفريط فيها.

ثانيا : التطبيق :

1- اضبط بالشكل التام الكلمات التي تحته خط داخل النص : (هجرة - ميادين – التدبير – المهاجر)
2- استخرج من النص مثالا لأسلوب المدح  : - نعم العمل التدبير
- وآخر لأسلوب النداء : – أيها المسؤولون – يا شبابنا المهاجر
3- أنشئ جملة تضمنها أسلوبا للمدح فاعله ضمير مستتر مفسر بما
تقبل كل جملة مستوفية للشروط الواردة في السؤال.
- مثال :  - نعم ما تقوم به خدمة وطنك…
4- املأ الجدول التالي بما يناسب مع الشكل :
 أسلوب النداء
 حرف النداء
 المنادى
 حالته
 حكمه
 - يا مهاجرا، لا تنس وطنك
 - يا
 - مهاجرا
 - نطرة غير مقصودة
 - منصوب
5- أعرب ما كتب بين معقوفتين داخل النص : - أيها المسؤولون
- أيها : منادى  لأداة محذوفة تقديرها “ يا” مبني على الضم في محل نصب ، والهاء للتنبيه
- المسؤولون : نعت مرفوع بالواو لأنه جمع مذكر سالم

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوضة لذى | السياسة الخصوصية | Contact US | إتصل بنا

تطوير : حكمات