الاثنين، 17 نوفمبر، 2014

الفرض الكتابي الأول الأسدس الأول للسنة الثالثة إعدادي / 2014 + التصحيح

بواسطة : Abdellah abou bella بتاريخ : 4:41 ص
قروض اللغة العربية

* نص الانطلاق :
تجربة الصلاة الأولى
     تجمدت في مكاني، بينما كنت أحدق في البقعة التي أمامي، حيث كان علي أن أهوي إليها على أطرافي الأربعة وأضع وجهي على الأرض، لم أستطع أن أفعل ذلك! لم أستطع أن أنزل بنفسي إلى الأرض، لقد خيل لي أن ساقي مقيدتان لا تقدران على الانثناء. تخيلت ضحكات أصدقائي ومعارفي وقهقهاتهم، وهم يراقبونني.. وتخيلتُ كم سأكون مثيراً للشفقة والسخرية بينهم. ولم يكن يرضيني أن أصير رجلا مذموما فعله بالتردد في دينه والاهتمام بكلام الناس.
     أخذت أدعو : أرجوك، أرجوك أعنّي على هذا.. أخذت نفساً عميقاً، وأرغمت نفسي على النزول. الآن صرت على أربعتي، ثم ترددت لحظات قليلة، وبعد ذلك ضغطت وجهي على السجادة.. أفرغت ذهني من كل الأفكار، وتلفظت ثلاث مرات بعبارة سبحان ربي الأعلى.
      الله أكبر. قلتها، ورفعت من السجود جالساً على عقبي. وأبقيت ذهني فارغاً، رافضاً السماح لأي شيء أن يصرف انتباهي. وصارعت عواطفي وكبريائي في ما تبقى لي من الصلاة، لكن الأمر صار أهونفي كل شوط، حتى أنني كنت في سكينة شبه كاملة في آخر سجدة.
أخَذَت الدموع تنهمر على وجهي، ووجدت نفسي أنتحب بشدة. وكلما ازداد بكائي، ازداد إحساسي بأن قوة خارقة من اللطف والرحمة تحتضنني.
أما أهم ما أدركته في ذلك الوقت : فهو أنني في حاجة ماسة إلى الله، وإلى الصلاة وقبل أن أقوم من مكاني، دعوت بهذا الدعاء الأخير:
اللهم، إذا تجرأتُ على الكفر بك مرة أخرى، فأهلكني قبل ذلك.. خلصني من هذه الحياة. من الصعب جداً أن أحيا بكل ما عندي من النواقص والعيوب، لكنني لا أستطيع أن أعيش يوماً واحداً آخر وأنا أنكر وجودك.

الدكتور جيفري لانغ. "حتى الملائكة تسأل" . ص 233 ، 234 – بتصرف

أولا : القراءة (8نقط) :
1- حدد المجال الذي ينتمي إليه النص (1ن)
2- اشرح حسب سياق النص ما يلي :   (1ن)
- يصرف : ............................      - أنتحب : ....................................
3- استخرج من النص الألفاظ الدالة على المعجمين الديني والعاطفي وصنفها حسب الجدول التالي (أربعة ألفاظ فقط في كل خانة) (1ن)
 المعجم الديني
 المعجم العاطفي
-                                    -
-                                    -
-                                 -
-                                 -
4- لخص النص في بضعة أسطر : (3ن)

5- أبرز القيمة المحمولة في النص مستدلا عليها :(2ن)


ثانيا : الدرس اللغوي (6نقط) :
1- اضبط بالشكل التام الكلمات المسطر تحتها داخل النص (1ن)
                                 [أهوي – قليلة – السماح - أهون ]
2- استخرج من النص ما يلي : (1ن)
- اسم فاعل من الثلاثي : ................................................
- اسم فاعل من غير الثلاثي : ..........................................
3- ركب جملة مفيدة تستعمل فيها اسم مفعول معموله شبه جملة (1.5ن)
4- حدد اسم الفاعل ومعموله وشرط عمله في الجملة التالية : (1.5ن)
 الجملة
 اسم الفاعل
 معموله
 شرط عمله
 - أمتأكد أنت من جوابك؟
5- أعرب ما كتب بخط مضغوط داخل النص : [مذموما فعله] (1ن)


ثانيا : التعبير والإنشاء (6نقط) :
اكتب يومية تحكي فيها عن تجربة اجتيازك لأول فرض كتابي في إحدى المواد المقررة خلال هذا الموسم الدراسي مستثمرا ما درسته في مهارة كتابة اليوميات.

* التصحيح :

* نص الانطلاق :
تجربة الصلاة الأولى
     تجمدت في مكاني، بينما كنت أحدق في البقعة التي أمامي، حيث كان علي أن أهوي إليها على أطرافي الأربعة وأضع وجهي على الأرض، لم أستطع أن أفعل ذلك! لم أستطع أن أنزل بنفسي إلى الأرض، لقد خيل لي أن ساقي مقيدتان لا تقدران على الانثناء. تخيلت ضحكات أصدقائي ومعارفي وقهقهاتهم، وهم يراقبونني.. وتخيلتُ كم سأكون مثيراً للشفقة والسخرية بينهم. ولم يكن يرضيني أن أصير رجلا مذموما فعله بالتردد في دينه والاهتمام بكلام الناس.
     أخذت أدعو : أرجوك، أرجوك أعنّي على هذا.. أخذت نفساً عميقاً، وأرغمت نفسي على النزول. الآن صرت على أربعتي، ثم ترددت لحظات قليلة، وبعد ذلك ضغطت وجهي على السجادة.. أفرغت ذهني من كل الأفكار، وتلفظت ثلاث مرات بعبارة سبحان ربي الأعلى.
      الله أكبر. قلتها، ورفعت من السجود جالساً على عقبي. وأبقيت ذهني فارغاً، رافضاً السماح لأي شيء أن يصرف انتباهيوصارعت عواطفي وكبريائي في ما تبقى لي من الصلاة، لكن الأمر صار أهون في كل شوط، حتى أنني كنت في سكينة شبه كاملة في آخر سجدة.
أخَذَت الدموع تنهمر على وجهي، ووجدت نفسي أنتحب بشدة. وكلما ازداد بكائي، ازداد إحساسي بأن قوة خارقة من اللطف والرحمة تحتضنني.
أما أهم ما أدركته في ذلك الوقت : فهو أنني في حاجة ماسة إلى الله، وإلى الصلاة وقبل أن أقوم من مكاني، دعوت بهذا الدعاء الأخير:
اللهم، إذا تجرأتُ على الكفر بك مرة أخرى، فأهلكني قبل ذلك.. خلصني من هذه الحياة. من الصعب جداً أن أحيا بكل ما عندي من النواقص والعيوب، لكنني لا أستطيع أن أعيش يوماً واحداً آخر وأنا أنكر وجودك.

الدكتور جيفري لانغ. "حتى الملائكة تسأل" . ص 233 ، 234 – بتصرف

أولا : القراءة (8 نقط) :
1- حدد المجال الذي ينتمي إليه النص (1ن)  المجال الإسلامي
2- اشرح حسب سياق النص ما يلي :(1ن)
- يصرف : يحول ، يغير ، يبعد...     - أنتحب أبكي
3- استخرج من النص الألفاظ الدالة على المعجمين الديني والعاطفي وصنفها حسب الجدول التالي (أربعة ألفاظ فقط في كل خانة) (1ن)
 المعجم الديني
 المعجم العاطفي
-      الصلاة                             - الله
-       سجدة                             - الدعاء
-             الشفقة                    - عواطف
-            بكائي                     - الدموع
4- لخص النص في بضعة أسطر : (3ن)
* يقبل كل تلخيص متضمن للأفكار التالية بأسلوب التلميذ الخالي من الأخطاء
- تردد السارد في أداء الصلاة
- الصعوبات والعراقيل التي واجهته 
- تخطي الصعوبات والتمكن من أداء الصلاة
- وصف شعوره الطمأنينة بعد أداء الصلاة
5- أبرز القيمة المحمولة في النص مستدلا عليها :(2ن)
الإيمان بالله والصبر على أداء الصلاة رغم كل الصعوبات. والدليل من النص هو إصرار السارد على تجربة الصلاة الأولى والنجاح في أدائها رغم العراقيل التي واجهته.

ثانيا : الدرس اللغوي (6 نقط) :
1- اضبط بالشكل التام الكلمات المسطر تحتها داخل النص (1ن)
                                 [أَهْوِيَ – قَلِيلَةً – السمَاحَ - أَهْوَنَ ]
2- استخرج من النص ما يلي : (1ن)
- اسم فاعل من الثلاثي : جالسا ، فارغا ، رافضا...
- اسم فاعل من غير الثلاثي : مثيرا
3- ركب جملة مفيدة تستعمل فيها اسم مفعول معموله شبه جملة (1.5ن)
تقبل كل جملة مفيدة ومستوفية للشروط المطلوبة
4- حدد اسم الفاعل ومعموله وشرط عمله في الجملة التالية : (1.5ن)
 الجملة
 اسم الفاعل
 معموله
 شرط عمله
 - أمتأكد أنت من جوابك؟ متأكد أنت - يدل على الحال والاستقبال
- مسبوق باستفهام
5- أعرب ما كتب بخط مضغوط داخل النص : [مذموما فعله(1ن)
- مذموما : نعت تابع لمنعوته في النصب ، وهو اسم مفعول عامل
- فعله : نائب فاعل مرفوع بالضمة ، وهو مضاف ، الهاء مضاف إلىه


ثانيا : التعبير والإنشاء (6 نقط) :
اكتب يومية تحكي فيها عن تجربة اجتيازك لأول فرض كتابي في إحدى المواد المقررة خلال هذا الموسم الدراسي مستثمرا ما درسته في مهارة كتابة اليوميات.

* معايير التقويم :
- الالتزام بالمطلوب
- تطبيق خطوات المهارة
- السلامة من الأخطاء اللغوية

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوضة لذى | السياسة الخصوصية | Contact US | إتصل بنا

تطوير : حكمات