الجمعة، 10 أكتوبر، 2014

تطبيقات على المثنى وجمع المذكر السالم

بواسطة : Abdellah abou bella بتاريخ : 10:29 ص
نص تطبيقي ((لا إكراه في الدين))


لا إكراه في الدين

     لقد كان موقف الإسلام من الديانتين السماويتين اليهودية والمسيحية موقف المتسامح القائم على الاحترام وترك الحرية التامة لكل ذي دين أن يبقى على معتقده ، فالمصادرة والاضطهاد صفتان من شأنهما أن تحملا كل إنسان على التعصب لوجهة نظره ، إذ كان شعار الإسلام ((لا إكراه في الدين)) ، فلم يمض إلا قرن من الزمان حتى دخل في دين الإسلام مسيحيون ويهود ومشركون وغيرهم من أرباب المعتقدات الأخرى ، وقد سرت هذه الروح في الأمة الإسلامية طيلة تاريخها ، فكان المجتمع الإسلامي يغص بأصحاب الطوائف الدينية الذين عاشوا مع المسلمين لهم ما لهم ، وعليهم ما عليهم.
     وهكذا استطاع الإسلام أن ينزع من قلوب معتنقيه كل تعصب ضد اتباع الملل الأخرى ، وراض المسلمين على احترام عقائد الآخرين والتعاون معهم على قدم المساواة حتى جنحوا إلى المسالمة ، وعاشوا معهم متعاونين ، متجاورين ، مما يفند مزاعم القائلين بأن الإسلام دين إرهاب.
أحمد حسين . عن ((في الإيمان والإسلام)) . ص : 176


* الفهم :

1- اشرح الكلمات التالية حسب معناها في النص .
مصادرة - يغص - جنحوا - يفند
2- استخرج الفكرة المحورية للنص.

* التطبيق :

1- اضبط بالشكل التام الكلمتات التي تحتها سطر في النص  [  اتباع  -  عاشوا  -  يفند  -  دين  ]
2- استخرج من النص مثنى مرفوعا وجمعا مذكرا سالما منصوبا وبين علامة الإعراب في المثالين.
 المثنى المرفوع
 علامته الإعرابية
 جمع المذكر السالم المنصوب
 علامته الإعرابية




3- حول الجمل التالية إلى المثنى وجمع المذكر السالم.
 الجـــــــــــــــــــــمـــــــــل
 تحويلها إلى المثنى
 تحويلها إلى جمع المذكرالسالم
 - يصوم المؤمن طاعة لربه
 - إن المحسن ينال أجرا عظيما
 - مررت بالتلميذة المجدة
4- بين لماذا لا يمكن جمع الأسماء التالية ىجمع مذر سالما :
أبيض - صبور - فاطمة - طلحة - غضبان - أسد
5- أعرب إعرابا تاما الجملة التالية :  [ يفند مزاعم القائلين]

--------------------------------------

*** التصحــــــــيــــــــح :

-------------------------------------

* الفهم :

1- اشرح الكلمات التالية حسب معناها في النص .
- مصادرة : منع واستيلاء وفرض للقيود            - يغص : يمتلئ
 - جنحوا : جنح إلى الشيء مال إليه وتبعه          - يفند : يبطل ويلغي
2- استخرج الفكرة المحورية للنص.
الدين الإسلامي دين تسامح وسلام

* التطبيق :

1- اضبط بالشكل التام الكلمتات التي تحتها سطر في النص  [  اتباع  -  عاشوا  -  يفند  -  دين  ]
2- استخرج من النص مثنى مرفوعا وجمعا مذكرا سالما منصوبا وبين علامة الإعراب في المثالين.
 المثنى المرفوع
 علامته الإعرابية
 جمع المذكر السالم المنصوب
 علامته الإعرابية
- صفتان- الألف- المسلمين- الياء
3- حول الجمل التالية إلى المثنى وجمع المذكر السالم.
 الجـــــــــــــــــــــمـــــــــل
 تحويلها إلى المثنى
 تحويلها إلى جمع المذكرالسالم
 - يصوم المؤمن طاعة لربه - يصوم المؤمنان طاعة لربهما- يصوم المؤمنون طاعة لربهم
 - إن المحسن ينال أجرا عظيما - إن المحسنيْن ينالان أجرا عظيما - إن المحسنين ينالون أجرا عظيما
 - مررت بالتلميذة المجدة - مررت بالتلميذتين المجدتين - لا يمكن (لأن الاسم "التلميذة" لم يستوف شروط جمع المذكر السالم.
4- بين لماذا لا يمكن جمع الأسماء التالية ىجمع مذر سالما :
- أبيض : لأنها صفة على وزن أفعل الذي مؤنثه فعلاء           - صبور : لأنها صفة يستوي فيها المذكر والمؤنث
- فاطمة : لأنها علم لمؤنث                                             - طلحة : لأنه علم مختوم بالتاء
 - غضبان : لأنها صفة على وزن فعلان الذي مؤنثه فعلى       - أسد : لأنه علم لمذكر غير عاقل.
5- أعرب إعرابا تاما الجملة التالية :  [ يفند مزاعم القائلين]
يفند : فعل مضارع مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو
مزاعم : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره ، وهو مضاف
القائلين : مضاف إليه مجرور ، وعلامة جره الياء لأنه جمع مذكر سالم.

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوضة لذى | السياسة الخصوصية | Contact US | إتصل بنا

تطوير : حكمات