الجمعة، 21 أكتوبر، 2011

العنوان بوصلة النص

بواسطة : Abdellah abou bella بتاريخ : 4:50 م
    العنوان بوصلة النص  ومحدد اتجاهاته ، بواسطته نوجه قراءاتنا اتجاها صحيحا نحو ما يريده واضع العنوان ، وعبره نختصر المسافة بيننا وبين النص ، ومنه نتعرف على الملامح الأولى للمقروء قصد الاستعانة بها في توقع معالمه الافتراضية . ورغم أن العديد من العناوين تخرق أفق انتظارنا أحيانا ، إلا أنها تفيدنا في الاقتراب التدريجي من النص وطرح فرضية أو فرضيات لقراءته. وتجنبنا احتمال الضياع في متاهاته.
طريقة دراسة العنوان


دراسة العنوان :

   تعتمد دراسة العنوان على دقة ملاحظاتنا لمكوناته المركزية والثانوية وقياس علاقة كلماته فيما بينها من جهة ، وعلاقتها بفقرات النص من جهة أخرى. وفي هذا الإطار نقترح أن تمر هذه الدراسة عبر مرحلتين رئيسيتين :

المرحلة الأولى : تحديد نوعية العنوان تركيبيا ومعجميا ودلاليا :

    عموما يمكن تقسيم عناوين النصوص ، من الناحية التركيبية ، إلى قسمين :
1- عناوين مفردة : وهي ما تكون من كلمة واحدة
2- عناوين مركبة : وهي ما تركب من كلمتين فأكثر..
وتنقسم العناوين المركبة بدورها إلى أقسام منها :
- عناوين مركبة تركيبا إضافيا
- عناوين مركبة تركيبا وصفيا
- عناوين مركبة تركيبا إسناديا
   ومن الناحية المعجمية نتحدث عن عناوين تنتمي إلى حقول معجمية مختلفة ومتنوعة ، منها ما ينتمي إلى المعجم الإسلامي ومنها ما ينتمي إلى المعجم الوطني ومنها ما يجمع بين معجمين اثنين أو أكثر كالمعجم الاجتماعي / الاقتصادي أو الفني / الثقافي.
أما من الناحية الدلالية ، فتساعدنا الإيحاءات التي يوحي إليها العنوان على اتخاذ القرار الحاسم المتعلق بكيفية قراءة النص والوجهة التي سنسلكها في ذلك. وهنا تجدر الإشارة إلى أن هذه المرحلة تعتبر أصعب من المرحلتين السابقتين (التركيبية والمعجمية)  ، فالملاحظة الدلالية للعنوان ليست دائما سهلة ويسيرة ، بل يمكن أن تكون محفوفة بمخاطر ومزالق تؤدي في ، في أحيان كثيرة ، إلى التعسف على النص بتحميله ما لا يحتمل ، كما يمكن أن تؤدي إلى الانحراف عن الاتجاه الصحيح لبوصلة العنوان والابتعاد كثيرا عن المعنى المقصود.

المرحلة الثانية : تحديد صدى العنوان :

دراسة العنوان

     يقصد بهذه المرحلة أن عنوان النص يمكن أن يجد صداه في بداية النص  أو في نهايته أو في فقرة وسطه . فكيف يتم ذلك ؟
يتم ذلك من خلال شبكة من العلاقات التي تربط العنوان بتلك الأجزاء من النص.. ومنها على سبيل المثال :
- علاقة سبب بنتيجة – علاقة كل بجزء  أو جزء بكل – علاقة تضاد – علاقة ترادف …الخ
كما يمكن أن تتجلى هذه العلاقات في تكرار العنوان كليا أو جزئيا في النص وأيضا في انسجام الحقل المعجمي للعنوان مع نظيره في أجزاء النص.
    وحتى لا تبقى هذه الدراسة مجرد كلام نظري ، سنقوم بتطبيقها على نماذج من النصوص القرائية :
- النص الأول : “الإسلام وحقوق الإنسان” – المختار في اللغة العربية ص 23 (السنة الثالثة إعدادي)
- النص الثاني : “الفجر الصادق” – مرشدي في اللغة العربية ص27 (السنة الثالثة إعدادي)
- النص الثالث : “ قرآن الفجر” – المرجع في اللغة العربية ص30 (السنة الثاني إعدادي)
    سنستعين في إنجاز هذا التطبيق بجدولين : الأول لتحديد نوعية العنوان ، والثاني لتحديد صدى العنوان :

1- نوعية العنوان :

************
تركييا
معجميا
دلاليا
الإسلام وحقوق الإنسان مركبان : الأول عطفي والثاني إضافي تنتمي ألفاظ العنوان إلى المعجم الإسلامي من جهة والمعجم الحقوقي والإنساني من جهة أخرى يدل حرف العطف الواو على علاقة بين الإسلام وحقوق الإنسان (هنا يفسح المجال امام التلاميذ لافتراض هذه العلاقة)
الفجر الصادق مركب وصفي ينتمي العنوان في جزئه الأول إلى المعجم الإسلامي / الزمني ، وفي جزئه الثاني إلى المعجم الخلقي يوحي العنوان بالنور والإشراق والوضوح
- الفجر: فترة زمنية تعقب الليل – والصادق : صفة توحي بزوال الكذب
قرآن الفجر مركب إضافي يحمل العنوان معجما إسلاميا في جزأيه - القرآن : كلام الله المعجز…
- الفجر : فترة زمنية لتلاوة القرآن

2- صدى العنوان :


******************
- أين يجد العنوان صداه ؟ ما نوع العلاقة بين العنوان وصداه ؟
الإسلام وحقوق الإنسان - يجد العنوان صداه في :
1- الفقرة الثانية من النص

------------------------------------
2- الفقرة الأولى من النص

-----------------------------------
3- الفقرة الأخيرة من النص
- تكرار كامل/منفصل للعنوان مع إضافة ألفاظ تساعد على إدراك العلاقة بين الإسلام وحقوق الإنسان
-----------------------------------
- علاقة كل بجزء : التكريم جزء من حقوق الإنسان
-----------------------------------
- تكرار كامل / منفصل للعنوان مع وصف الإسلام بأنه منظومة متكاملة من الحقوق
الفجر الصادق - يجد العنوان صداه في :
1- الفقرات الأخيرة من النص


-----------------------------------
2- بداية النص
------------------------------------
3- نهاية النص
- تكرار كلي للعنوان متبوعا  بألفاظ وعبارات تساعد على الاقتراب أكثر من معنى النص ( نبيا مبعوثا-الأميون – ظلمات الجهل)
------------------------------------
أنفاس الليل = الفجر
------------------------------------
الفاظ تنتمي إلى الحقل المعجمي للعنوان : نور – الحق – العدل …
قرآن الفجر - يجد العنوان صداه في :
1- الفقرة الأخيرة من النص
--------------------------------
2- الفقرة الأولى من النص
-------------------------------
3- نهاية النص
- تكرار كامل للعنوان في نهاية النص وتكرار جزئي في بدايته.
-----------------------------------
- تكرار جزئي للعنوان (قرآن)
------------------------------------
- تكرار جزئي للعنوان (الفجر)

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

جميع الحقوق محفوضة لذى | السياسة الخصوصية | Contact US | إتصل بنا

تطوير : حكمات